جاسوس أمريكي لدى السوفيتيين يموت قبل عام من الإفراج عنه

جاسوس أمريكي لدى السوفيتيين يموت قبل عام من الإفراج عنه

أعلنت الحكومة الأمريكية وفاة ضابط البحرية الأسبق جون ووكر الابن، الذي أدين بتهمة التجسس لصالح الاتحاد السوفييتي سابقاً قبل عقود مضت.

وقد توفي ووكر بعمر 77 عاماً في إحدى السجون الفدرالية في ولاية كارولاينا الشمالية، وفقاً لموقع مكتب السجون الفدرالي، الذي أضاف بأن ووكر كان سيتم إطلاق سراحه بشكل مشروط بعد عام.

وقد أعلن ووكر عن ذنبه بإدارة حلقة تجسس قام فيها بسرقة شيفرات الرسال المتبادلة للبحرية الأمريكية وبيعها للاتحاد السوفييتي، مما ساعد على مراقبة تحركات القوات الأمريكية، في حركة تسببت “بأضرار جسيمة للأمن القومي” وفقاً لما أشار إليه مسؤولون أمريكيون.

وقد أدار ووكر حلقة التجسس بمساعدة شقيقه وابنه وصديقه العزيز في الفترة ما بين 1968 و1985 عندما اعتقله مكتب التحقيقات الفدرالي على إثر معلومة وصلتهم من زوجته السابقة، وقد توفي شقيق ووكر الشهر الماضي، وأطلق سراح ابنه عام 2000 بعد أن قضى 15 عاماً في السجن، بينما خدم الشقيق الأصغر في البحرية الأمريكية.

وقال مدير قسم التجسس للاتحاد السوفييتي سولوماتين إن “المعلومات التي وفرها ووكر، لم تزودنا فقط بمعلومات استخباراتية كانت جارية حينها، بل أيضاً ساعدنا بمرور الوقت على تفهم نمط تفكير العسكرية الأمريكية ودراسته.”

· اخبار عربيه وعالميه, الأخبار, خبر مميز

هذا الموضوع به 0 تعليق

اكتب تعليق

يجب ان تقوم بتسجيل الدخوللتستطيع التعليق .