يحدث في مصر فقط !!! بقلم : حسين مرسي

يحدث في مصر فقط !!!  بقلم : حسين مرسي

 

هل يعلم أحد من المصريين الآن من هي الدولة التي فازت ببطولة العالم لكمال الأجسام ؟ وهل يعرف أحد اسم واحد فقط من أسماء أبطال العالم في هذه اللعبة ؟ وهل يعرف أحد من هو الفريق الفائز ببطولة العالم لمدة ثمان سنوات متتالية بدون منافس ؟

لا أعتقد أن أحدا يعرف إلا قليلا من المهتمين باللعبة فقط .. والإجابة للأسف ستكون فضيحة لنا نحن المصريين شعبا وحكومة وأجهزة مسئولة عن الرياضة في مصر .. المنخب الذي حصل على بطولة العالم هو المنتخب المصري .. والفريق الذي حقق أكبر إنجاز بالفوز ببطولة العالم على مدى الثماني سنوات الماضية هو المنتخب المصري

ولكننا في مصر للأسف نترك من يعمل ويحقق الفوز ويرفع اسم مصر عاليا ويقف تحت العلم المصري وهو يرفرف في سماء الانتصارات بينما يعزف السلام الجمهوري المصري ليهتف المصريون في الخارج من قلوبهم حبا وفرحا لمنتخب شرف مصر والمصريين .. للاسف نترك كل هذا النجاح وكل هذه الإنجازات غير المتكررة والتي لم يحققها أي منتخب في العالم بالحصول على بطولة العالم ثمان سنوات متتالية .. ثم نجري وراء السراب لنبحث عن لاعب كرة فاشل حصل على كل المزايا .. الشهرة والإعلام والصحافة والنجومية والفلوس بلا حدود ثم يعجز بعد ذلك عن تحقيق البطولة التي يتمناها الجمهور بحثا عن ابتسامة ترتسم على وجهه

للأسف رجال مصر حصلوا على المركز الأول في بطولة العالم لكمال الأجسام ولم يشعر بهم أحد .. اللهم إلا خبر هنا أو لقاء عابر هناك .. والفضيحة الأكبر هي أن مكافأة الفوز لم تتجاوز 60 ألف جنيه مع العلم أن هذ اللعبة تكلف اللاعب كثيرا سواء في الغذاء أو المكملات الغذائية أو التدريب نفسه .. فأين الدولة من أبطال يرفعون اسم مصر وعلم مصر من بعض الفاشلين الذين يحصلون على كل المزايا ولا يقدمون شيئا في المقابل سوى حصد المزيد من المكتسبات

حتى الأندية المغمورة التي لايعرفها أحد تنفق كل مواردها على لعبة كرة القدم في الوقت الذي تقتل فيه كل المواهب في الألعاب الفردية وغير الفردية ماعدا كرة القدم ..وللأسف لايوجد من يحاسب هؤلاء على الفشل بل تجد المزيد من المكافآت والمزيد من التشجيع

إن في مصر الآن ثلاثة عشر بطلا مصريا هم، محمد زكريا، عطيه شعلان، أحمد حسين، إسلام المصرى، أحمد الوردانى، محمود الزيات ، سامح أحمد، شريف مراد، أسامه سلامه، إسماعيل خالد، محمد امبابى، أحمد الهينى، بقيادة المدربين أنور العماوى وسعيد عثمان، وباقى أفراد البعثة أحمد الشامى نائب رئيس الإتحاد،  والحكم الدولى أحمد الديب، وسامى بشير المدير التنفيذى للإتحاد.ورئيس الاتحاد الدكتور عادل فهيم .. هؤلاء حققوا لمصر البطولات هم وغيرهم من اللاعبين الأبطال على مدار السنوات الماضية فقد فاز سامح حسين بالفضية فى وزن 65، وفى وزن 70 حصل محمد امبابى على البرونزية، وفى وزن 75 فاز إسماعيل أحمد الذهبية ، وأحمد الهيتى بالفضيةوفى وزن 80 حصل أسامة سلامه على الذهبية، وفاز فى وزن 85 شريف فضلول بالفضية، وحصد أحمد الوردانى ذهبية وزن 90، وفى وزن 100 حصد إسلام المصرى الميدالية الذهبية، وفى وزن فوق 100 والأخير حصد محمد زكريا الميدالية البرونزية، كما حصل عطية شعلان على الذهبية وفاز بلقب بطل أبطال العالم،  لتفوز مصر بالمركز الأول متفوقة على كل المنتخبات الأخرى بفارق كبير.

فما هو المطلوب من أي فريق أكثر من الحصول على بطولة العالم باكتساح واحتكار أيضا للبطولة لسنوات طويلة .. وإلى متى يستمر التجاهل لأبطال مصر في كل الألعاب على حساب لعبة واحدة تحصل على كل المزايا ولا نجد منها إلا الهزيمة والفشل المتكرر

بالمناسبة هناك أيضا فريق الكاراتيه الذي حصل على بطولة العالم منذ أيام قليلة .. وأيضا منتخب الاسكواش حصد لاعبوه المراكز الأولى في بطولة العالم .. فهل يعرف أحد شيئا عن هؤلاء الأبطال ؟ أم أننا اكتفينا بأوهام كرة القدم ونجومها غير المضيئة .. إن وجود مثل هؤلاء الأبطال في مصر هو فخر لمصروالمصريين جميعا ولو كان أحد هؤلاء الأبطال في أي دولة أخرى لرفعوه على الأعناق وجعلوا منه بطلا قوميا .. ولكن لأننا في مصر فصناعتنا الوحيدة هي هدم الأبطال وتنجيم الصغار.. ولا تتعجبوا فهذا لايحدث إلا في مصر فقط !!

مرة أخرى تحية وتهنئة للدكتور عادل فهيم رئيس اتحاد كمال الأجسام الناجح الذي استطاع أن يحتكر بطولة العالم باسم منتخبه هو و رجاله الأبطال .. وتحية لكل الأبطال الذين وصلوا لبطولة العالم وهزموا أبطال العالم المحترفين بإرادة المصريين ولكن للأسف لم يتجاهلهم سوى المصريين.

· مقالات وأراء

هذا الموضوع به 0 تعليق

اكتب تعليق

يجب ان تقوم بتسجيل الدخوللتستطيع التعليق .