مقتل 12 شخصا على الأقل في انفجار سيارات ملغومة في بغداد

مقتل 12 شخصا على الأقل في انفجار سيارات ملغومة في بغداد

أدى انفجار سيارات ملغومة في مناطق تجارية في العاصمة العراقية بغداد وحولها إلى مقتل 12 مدنيا، حسبما قال مسؤولون.

ووقع أشد الهجمات في منطقة “ميدان الخلاني” التجارية المزدحمة بوسط بغداد، وهو منطقة تجارية مزدحمة وسط بغداد، حيث أدى انفجار سيارة ملغومة إلى مقتل خمسة أشخاص على الأقل وإصابة 15 شخصا، حسبما قالت الشرطة.

وأضافت الشرطة أن السيارة كانت بالقرب من مسجد سني وتجمع لباعة الدراجات النارية.

وقبل ذلك بساعات، انفجرت سيارة ملغومة في منطقة تجارية في بلدة المحمودية الواقعة على بعد 30 كيلومترا جنوب بغداد، مما تسبب في مقتل أربعة مدنيين وإصابة تسعة آخرين، حسبما قالت الشرطة.

وقتل ثلاثة أشخاص واصيب 13 آخرون في انفجار سيارة ملغومة أخرى في حي العامل في بغداد.

وأكد مسؤولون طبيون حصيلة القتلى. وتحدث جميع المسؤولين شريطة عدم الافصاح عن هويتهم، حيث لم يكن من المصرح لهم الإدلاء بمعلومات.

وتشهد بغداد تفجيرات شبه يومية تستهدف قوات الأمن والأغلبية الشيعية في البلاد. ويعتقد أن تنظيم الدولة الإسلامية وغيره من الجماعات المتطرفة السنية وراء الهجمات.

وتكافح القوات الحكومية للتصدي لمسلحي تنظيم الدولة الإسلامية من محافظة الأنبار الواقعة غربي البلاد وفي مناطق واسعة شمالي العراق.

وتمكنت القوات العراقية مدعومة من الميليشيات الشيعية والغطاء الجوي الأمريكي من استعادة بلدة تكريت، ولكنها منيت أيضا بعدد من الانتكاسات.

ويوم السبت استهدف مسلحو تنظيم الدولة معبرا حدوديا بين العراق والأردن بثلاث سيارات ملغومة على الأقل، مما تسبب في مقتل أربعة جنود عراقيين.

· اخبار عربيه وعالميه, الأخبار, خبر مميز

هذا الموضوع به 0 تعليق

اكتب تعليق

يجب ان تقوم بتسجيل الدخوللتستطيع التعليق .