أوروبا تغري تركيا بالمال والتقرب لوقف تدفق المهاجرين

أوروبا تغري تركيا بالمال والتقرب لوقف تدفق المهاجرين

وقع الاتحاد الأوروبي مع تركيا خلال قمة في بروكسل الأحد 29 نوفمبر/ تشرين الثاني اتفاقا يعرض على أنقرة أموالا وعلاقات أوثق مع الاتحاد مقابل مساعدتها في وقف تدفق اللاجئين إلى أوروبا.

وقال رئيس المجلس الأوروبي دونالد توسك الذي ترأس القمة “توصلنا مع تركيا لاتفاق بشأن اللاجئين وتسريع انضمامها إلى الاتحاد الأوروبي”.

وذكرت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل: “اتفقنا على تقديم 3 مليارات يورو (3.2 مليون دولار) لمساعدة اللاجئين السوريين في تركيا” الفارين من العنف الدائر في بلادهم، والذين يحاولون الوصول إلى أوروبا في أضخم موجة هجرة تهدد وحدة الكتلة الأوروبية.

واجتمع القادة الأوروبيون مع رئيس الوزراء التركي أحمد داوود أوغلو لثلاث ساعات الأحد، سعيا للحصول على تعهد من تركيا بوقف تدفق اللاجئين مقابل الحصول على حوافز مالية وسياسية.

تفاصيل الاتفاق التركي الأوروبي

ويحدد الاتفاق طبيعة التبادل الذي يتضمن مساعدة تركيا في إدارة تدفق اللاجئين على الاتحاد الأوروبي المتوقع أن يبلغ عددهم 1.5 مليون هذا العام فقط، مقابل أن يقدم الاتحاد الدعم المالي ويعيد إحياء محادثات انضمام أنقرة للاتحاد الأوروبي.

وبموجب الاتفاق يعرض الاتحاد الأوروبي نحو ثلاثة مليارات يورو(3.2 مليار دولار) لتحسين حياة اللاجئين السوريين الذين يعيشون الآن في تركيا ويبلغ عددهم 2.2 مليون نسمة حتى يقل احتمال أن يركبوا سفنا للجزر اليونانية القريبة.

وجاء في الاتفاق “سيكثف الجانبان على الفور تعاونهما بشأن المهاجرين … بمنع السفر إلى تركيا والاتحاد الأوروبي.. و(ضمان) أحكام إعادة القبول وإعادة المهاجرين الذين ليسوا بحاجة للحماية الدولية لمواطنهم على وجه السرعة”.

الحدود السلوفينية - النمساوية

· اخبار عربيه وعالميه, الأخبار, خبر عاجل, خبر مميز