بوتين: حملة على الإرهابيين بعد اعتداءي فولغوغراد

بوتين: حملة على الإرهابيين بعد اعتداءي فولغوغراد

اكد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين اليوم الثلاثاء عزمه على “التخلص كليا” من الارهابيين في اول رد فعل له على التفجيرين اللذين اوقعا 34 قتيلا في مدينة فولغوغراد، جنوب غرب، ووضعا البلاد في حالة توتر عشية اعياد راس السنة وقبل نحو شهر من دورة سوتشي للالعاب الاولمبية.

وفي زيارة مفاجئة الى خاباروفسك، في اقصى الشرق الروسي الذي ضربته فيضانات لا سابق لها الصيف الماضي، القى بوتين خطاب راس السنة متحدثا فيه للمرة الاولى علنا عن الاعتداءين اللذين هزا فولغوغراد الاحد والاثنين.

وقال بوتين كما ظهر في مشاهد عرضها التلفزيون الروسي “”اصدقائي الاعزاء نصلي راكعين على ارواح ضحايا الاعتداءين الرهيبين. وانا على يقين اننا سنواصل مكافحة الارهابيين بقوة وبلا هوادة الى ان نتخلص منهم كليا”.

والقى بوتين هذه الكلمة في خاباروفسك، التي يبلغ فارق التوقيت بينها وبين موسكو سبع ساعات، حيث التقى عددا من ضحايا الفيضانات المدمرة.

· اخبار عربيه وعالميه, الأخبار, خبر عاجل, خبر مميز

هذا الموضوع به 0 تعليق

اكتب تعليق

يجب ان تقوم بتسجيل الدخوللتستطيع التعليق .