حركة تطهير تكشف بالصور كواليس مقابلات خيرت الشاطر وخالد مشعل فى مكتب الارشاد‏

حركة تطهير تكشف بالصور كواليس مقابلات خيرت الشاطر وخالد مشعل فى مكتب الارشاد‏
كتبت\ألفت عبد الظاهر
أكد الحسين حسان مؤسس حركة تطهير ان فتحي حماد وزير داخلية حماس هو الرأس المدبر للعمليات الارهابية والقادمة بمصر وذلك من خلال حصول حركة تطهير علي صور توضح تدريبات كتائب القسام وحركة انصار بيت المقدس وهم يشيرون باشارة رابعة في مواقع تدريبهم ووقال ان حماد هوالقائد الفعلي لهذة الكتائب الارهابية ويحرض انصارة لضرب العمق المصري المتمثل في القوات المسلحة المصرية.
وأشار”حسان” الي ان هناك تدريبات عسكرية لانصار بيت المقدس وكتائب القسام يقوم بالاشراف عليها فتحي حماد وزير داخلية حركة حماس الفلسطينية في جنوب قطاع غزة والذي يعد المرشد الحقيقي لجماعه الاخوان حاليا مضيفا ان حماس حركة متخبطة من الداخل والدليل ان حركة حماس اصدرت وثيقة في سنة 95 حصلت عليها حركة تطهيرجاء فيهاأن اسماعيل هنية “يحيك مؤامرات في الظلام”
وطالب “حسان” بطرد موسي ابو مرزوق عضو المكتب السياسي لحركة حماس بمصر لان الحركة تساعد في تصدير الارهاب من قطاع عزة الي الاراضي المصرية مشددا الي ان القيادة الفلسطينية والرئيس محمود عباس لابد ان يظهروا  في موقف واضح من إدانة ممارسات حماس وذلك من خلال قيام وزارة الخارجية المصرية  باخطار جامعه الدول العربية المنضمة لاتفاقية مكافحة الارهاب لعام 1998 واعتبارهم منظمة إرهابية خارجة عن القانون ولا مجال للمراوغة هنا أو أنصاف الحلول.
 واردف “حسان” ان ما نشرته بعض المواقع الفلسطينية بخصوص التهديدات الموجهه لقيادات الحركة من “حماس بأن هذه التهديدات تزيدنا اصرار وان دماؤنا اقل شيء نقدمه لوطننا العزيز  مصر .
.
ومن جانبه اكد ابراهيم مطر المتحدث الاعلامي لحركة تطهير ان  غزة تعانى من ظلم ومواقف يتاجر بها بقايا الإخوان هناك بشعب يرفض حكمهم وان حركة حماس الجناح المسلح للإخوان قد مارست الإرهاب والقتل في قطاع غزة إبان انقلابها على الشرعية الفلسطينية وسيطرتها بالقوة المسلحة على القطاع وأنها متهمة بارتكاب المجازر بحق المواطنين وقتلت المئات منهم وألقت المواطنين من على أسطح المنازل وقمعت الحريات العامة وأغلقت العديد من المؤسسات الإعلامية ومنظمات المجتمع المدني وما يؤكد صفة الارهاب الموجهه اليهم دعوة الشيخ يونس الاسطل بقتل عناصر حركة فتح وبعض المتظاهرين ضد سياساتهم .
وأضاف “مطر” اننا نكشف كواليس مقابلات خيرت الشاطر وخالد مشغل في مكتب الارشاد بالمقطم وبحضور نجل خيرت الشاطر وكانت المقابلات خاصة بضرورة انشاء الجيش المصري الحر لمجابهه كل من يقف امام احلام جماعه الاخوان المسلمين وان يكون هناك هيمنه علي مفاصل الدولة المصرية .
وكشف “مطر” عن  كذب هشام قنديل رئيس مجلس الوزراء الاخواني والذي انكر منذ بضعه ايام علاقتة بخيرت الشاطر وانه لا يعرفه ولم يلتقي به من قبل حيث تثبت الصور التى حصلت عليها “تطهير” علاقة خيرت الشاطر بـ”هشام قنديل” وان “قنديل” كاذب والدليل عندما جاء “مهاتير محمد” في عهد مرسي المخلوع  ليقابل هشام قنديل وقال الاخير عنه انه مجرد مقابلة لرجل تنموي ناجح فقد كانت الحقيقةان قنديل وخيرت الشاطر يستقبلان الضيوف في مكتب رئيس مجلس الوزراء وأن الشاطر هو من يعقد الاجتماعات الداخلية والهامة وهو من يوجه الاوامر وهو كان الحاكم الفعلي لمجلس الوزراء وقنديل ما كان الا صورة واهية امام الراي العام بينما كان الشاطرالمسيطر الحقيقى علي مفاصل مجلس الوزراء .
· اخبار عربيه وعالميه, الأخبار

هذا الموضوع به 0 تعليق

اكتب تعليق

يجب ان تقوم بتسجيل الدخوللتستطيع التعليق .