وزير خارجية البرازيل في البيت الابيض لبحث برامج التجسس الاميركية

وزير خارجية البرازيل في البيت الابيض لبحث برامج التجسس الاميركية

اعلنت الحكومة الاميركية ان وزير الخارجية البرازيلي لويز البرتو فيغيريدو استقبل الخميس في البيت الابيض لبحث برامج تجسس الولايات المتحدة مع مستشارة مقربة من الرئيس باراك اوباما.

واثناء هذا اللقاء، عمدت مستشارة الامن القومي سوزان رايس الى “عرض نتائج التقرير حول انشطة مراقبة المعطيات والاصلاحات التي اعلنها الرئيس اوباما في خطابه في 17 كانون الثاني/يناير”، كما اوضح البيت الابيض.

وقال الرئيس في خطابه انه ينوي التقليل من سلطات وكالة الامن القومي الاميركية (ان اس ايه) عبر اصلاح كيفية جمع المعطيات الهاتفية، وانما من دون العدول عنها، وعبر الوعد بعدم التجسس على قادة الدول الصديقة.

وقد اثار ما كشفه المستشار السابق في وكالة الامن القومي الاميركية ادوارد سنودن في هذا الشان منذ صيف 2013 غضب العديد من حلفاء وشركاء الولايات المتحدة.

وكانت البرازيل احد هؤلاء الشركاء الذين استنكروا بشدة استهدافهم، ونددت الرئيسة ديلما روسيف بهذه الممارسات حتى من على منصة الامم المتحدة.

وبنتيجة ذلك الغت زيارة دولة لواشنطن في تشرين الاول/اكتوبر ما شكل اهانة دبلوماسية لاوباما.

· اخبار عربيه وعالميه, الأخبار, خبر مميز

هذا الموضوع به 0 تعليق

اكتب تعليق

يجب ان تقوم بتسجيل الدخوللتستطيع التعليق .