لقاء مهم بين الببلاوي ورئيس وزراء ليبيا‏

لقاء مهم بين الببلاوي ورئيس وزراء ليبيا‏

رئيس وزراء ليبيا فى لقائه بالببلاوي:

  لا يمكن الاستغناء عن العمالة المصرية في ليبيا

طالبت الاتحاد الأفريقي بإعادة النظر فى قرار تجميد عضوية مصر

تعاون بين البلدين للسيطرة على الحدود لمنع تهريب السلاح

القاهرة : حسين مرسي

التقى الدكتور/ حازم الببلاوى رئيس مجلس الوزراء اليوم الدكتور/  علي زيدان رئيس وزراء ليبيا، حيث بحث الجانبان أوجه التعاون بين البلدين وسبل تعزيز العلاقات التاريخية بين الحكومتين والشعبين.

وخلال اللقاء، رحب رئيس الوزراء الدكتور الببلاوى بنظيره الليبي، مؤكداً على عمق الروابط الأزلية والراسخة التي تجمع مصر بشقيقتها ليبيا، وضرورة العمل على دعم هذه الروابط من خلال قنوات التعاون والتنسيق بين الجانبين في العديد من المجالات الأمنية والسياسية والإقتصادية والتجارية و الاستثمارية والثقافية خلال الفترة المقبلة، مشيراً إلى أن كلا من البلدين يسيران جنباً إلى جنب في طريق استكمال أهداف الثورتين المصرية والليبية.

من جانبه، أكد رئيس الوزراء الليبي على أن علاقات بلاده مع مصر تعد من الركائز الأساسية في محاور تحرك السياسة الخارجية الليبية، مشيراً إلى أن ما تعرض له عدد من أعضاء البعثة الدبلوماسية المصرية فى طرابلس  إنما هو حدث عارض لا يؤثر ولن يسمح الجانبان له بالتأثير سلباً على العلاقات بين البلدين، وأن الحكومة الليبية تعمل على توفير أقصى درجات الحماية والأمن لكافة البعثات الدبلوماسية على أرضها وبالأخص البعثة الدبلوماسية المصرية لما تحظى به مصر وسفيرها من تقدير من الجانب الليبي.

من جهة أخرى، شدد الجانب الليبي على أن بلاده قد انتهزت مناسبة عقد قمة الاتحاد الإفريقي في أثيوبيا لحث قيادات الدول الأفريقية المشاركة على إعادة النظر في قرار تجميد عضوية مصر في الإتحاد، خاصة من نجاح المرحلة الأولى من خارطة المستقبل والتي رحب بها مجلس السلم والأمن الأفريقي التابع للإتحاد.

  كما أكد رئيس الوزراء الليبي على أن سوق العمل الليبي لا يمكنها الاستغناء عن العمالة المصرية سواء على مستوى العمالة العادية أو التقنية، وأن كافة الأبواب مفتوحة ومرحبة بالعمالة المصرية في ليبيا وأنه يجري حالياً بدء إنشاء منظومة الربط الإليكتروني بين البلدين في هذا المجال، مشيراً إلى أن الحكومة الليبية تعمل على تحسين ظروف العمل وأوضاع التعاقدات للعاملين على أرضها.

ونوه الدكتور علي زيدان إلى رغبة بلاده في الاستعانة الفورية بكافة شركات الإعمار والمقاولات المصرية بالإضافة إلى القدرات المتميزة للهيئة الهندسية للقوات المسلحة لما لها من سمعة جيدة في مجال سرعة الإنجاز وإنضباط الأداء في مشروعات إعادة اعمار الدولة الليبية، وأهمية سرعة إتمام زيارة للمهندس إبراهيم محلب وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، ووفد من كبرى الشركات المصرية العاملة في هذا القطاع لبحث احتياجات الجانب الليبي على الأرض في هذا الشأن.

هذا وقد أكد الجانبان على ضرورة بذل كل طرف للجهود اللازمة لضبط الحدود من خلال السيطرة على انتقال مواطنى البلدين وتهريب الأسلحة، بما يحقق الإستقرار الأمني في كل من البلدين والذي يعتبر ضمانة أساسية قبل بدء أي نمو اقتصادي وتنموي.

وفى ختام اللقاء، أشاد الدكتور حازم الببلاوي بتوقيت ومغزى زيارة نظيره الليبي إلى القاهرة، مؤكداً على أن مصر ستواصل دعمها للشعب والحكومة الليبية لإعادة بناء الدولة ومؤسساتها سواء من خلال المسار الثنائي بين البلدين أو المسارات متعددة الأطراف.

· اخبار عربيه وعالميه, الأخبار, خبر مميز

هذا الموضوع به 0 تعليق

اكتب تعليق

يجب ان تقوم بتسجيل الدخوللتستطيع التعليق .